مصرف الراجحي يطلق الإصدار الخامس من "المباشر للأفراد" مستخدما أحدث التقنيات

06 اكتوبر 2012

 

ضمن سعى مصرف الراجحي الدائم إلى توفير حلول مالية تلبي احتياجات العملاء المختلفة عبر استخدام أحدث التقنيات تم اطلاق النسخة الجديدة الخامسة المطورة من خدمة المباشر للأفراد.

وقال المدير العام للمجموعة المصرفية للأفراد الدكتور عبدالله النملة " مهمة وهدف المصرف تجاوزتا مجرد توفير القنوات المصرفية الالكترونية التقليدية للعملاء ،بل أصبح المصرف ينظر بعناية إلى التنوع الكبير في احتياجات العملاء الفردية واستخداماتهم المختلفة ، ومن ثم تقديم الخيارات والحلول الملائمة التي تناسب تجربة وسلوك كل عميل بطريقة عملية وميسرة ، ويعد هذا الإصدار الذي يوظف أفكار ومفاهيم حديثه في استخداماته أنموذجا واضحاً في مدى تفاعل واهتمام المصرف بشرائح العملاء المختلفة واستفادته من تجربتهم الالكترونية للقنوات المصرفية "

واعتمد مصرف الراجحي في هذه النسخة تطبيق مفهوم (Web 2.0) في مجالات عديدة مثل إثراء تجربة المستخدم للموقع، تلبية احتياجات المستخدمين المختلفة، والقدرة على تخصيص واجهة الموقع، إضافة خصائص مختلفة لحساباتك الجارية وبطاقاتك الائتمانية، الدعم المباشر على شبكة الإنترنت وغيرها من الخدمات.

ومر هذا الإصدار بمراحل عدة أثناء عملية التطوير، لعل من أبرزها تقييم تجربة المستخدم باستخدام الأشعة تحت الحمراء لمعرفة وتتبع حركات العين للمستخدمين عند تصفح الإنترنت، لكي يتم اعادة تصميم الخصائص بشكل أسهل للمستخدم.

ويوفر الإصدار الجديد العديد من المزايا والخدمات أهمها التخصيص أي تعديل و تحديد الخدمات حسب اهميتها باستخدام الأيقونات المخصصة، الحوالات المفضلة التي تتيح الاستغناء عن إجراء خطوات التحويل كل مرة وذلك عن طريق حفظ حوالات مفضلة، إدارة الأموال ( ادارة المصروفات والدخل) عن طريق تصنيف العمليات المصرفية، المحادثة الفورية والتواصل المباشر مع فريق الدعم بطريقة أسرع وأكثر أريحية،وتحديد مواقع الصراف الآلي و الفروع من خلال خرائط "قوقل".

و حظيت النسخ السابقة بقبول ورضا شريحة واسعة من العملاء على أثرها حصل المصرف على العديد من الجوائز التقديرية من أبرزها جائزة معهد الشرق الأوسط للتميّز كأفضل مصرف إلكتروني في المملكة، وجائزة "أفضل موقع في الإبداع التفاعلي 2010" على مستوى العالم العربي التي منحت من قبل أكاديمية جوائز الإنترنت في المنطقة العربية. كما حاز المصرف على جائزة الشيخ سالم العلي الصباح للمعلوماتية كأفضل موقع إلكتروني عربي عام 2008، بالإضافة الى جائزة التميّز الرقمي لعام 2007 التي تنظمها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة العربية السعودية، ومجموعة من الجوائز الأخرى التي وثّقت تميّز موقعه وخدماته على شبكة الإنترنت.

المزيد من الأخبار

هل تعلم؟ أمتلك معنا منزلك بثلاث خطوات سهلة