85 متطوعة من مصرف الراجحي يسهمن في التوعية بسرطان الثدي

23 اكتوبر 2016

أطلق مصرف الراجحي ونادي المسئولية الاجتماعية في جامعة الملك سعود حملة للتوعية بسرطان الثدي ضمن برامج المسئولية الاجتماعية لهذا العام وبالتزامن مع الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي والذي يوافق شهر اكتوبر من كل عام ميلادي.

وتهدف هذه الحملة إلى رفع مستوى الوعي بهذا المرض والتأكيد على اهمية الفحص المبكر لسرطان الثدي وتوعية المجتمع بماهية هذا المرض وكيفية التعامل معه.

واشتملت الحملة على العديد من النشاطات اهمها تنظيم زيارة تطوعية لمريضات سرطان الثدي من خلال مجموعة من موظفات المصرف بالتنسيق مع مستشفى الحرس الوطني بالرياض ومدينة الملك فهد الطبية بالرياض بالإضافة إلى اقامة ركن توعوي يحتوي على بروشورات تثقيفية عن المرض توضح اهمية وكيفية الفحص المبكر لسرطان الثدي من خلال سبعة فروع للسيدات حول المملكة العربية السعودية في الرياض، مكة المكرمة، المدينة المنورة، القصيم، الدمام وأبها. كما قام المصرف بالتعاون مع متخصصين في هذا المجال لإقامة ركن توعوي داخل الادارة العامة للنساء بمصرف الراجحي لتوضيح ماهية المرض وكيفية اجراء الفحص الذاتي المبكر لسرطان الثدي واركان توعوية في عدد من المراكز تجارية و عدد من الجامعات وفي جامعة الملك سعود وجامعة الأميرة نورة.

ويولي مصرف الراجحي برامج المسئولية الاجتماعية اهتماما ًكبيراً من منطلق ايمانه بضرورة الإسهام والتفاعل بشكل ايجابي في جميع القضايا التي تهم المجتمع سواء كانت صحية او تطويرية او تطوعية او تعليمية. حيث ساهم في تنفيذ البرنامج الخاص بسرطان الثدي هذا العام اكثر من 85 موظفة تطوعياً ايماناً منهن بأهمية التفاعل ايجابياً مع كل قضايا المجتمع.

المزيد من الأخبار