المصرف يطلق اول منتج اسلامي من نوعه للتحوط من مخاطر تذبذب سعر الصرف

01 نوفمبر 2017

أطلقت مجموعة الخزينة في مصرف الراجحي أول منتجاتها في المشتقات المالية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية عبر منتج التحوط من تذبذب سعر صرف العملات الأجنبية (FX Forward) بهيكلة هي الأولى من نوعها في سوق منتجات التحوط الإسلامية، ليقدم للعملاء حلولاً في عمليات تبادل العملات الأجنبية الآجلة وذلك للتحوط المستقبلي من تغير سعر الصرف باستخدام الإيجاب الممتد.

ويعتبر هذا المنتج أول تعامل لمصرف الراجحي في المشتقات المالية للتحوط من سعر تذبذب العملات الأجنبية، حيث تم التوصل الى هيكلة مبتكرة للمنتج هي أول هيكلة من نوعها في المنتجات المالية الإسلامية وموافق عليها من الهيئة الشرعية. وقد تم تطوير هيكل المنتج داخليًا من فريق مجموعة الخزينة بالتعاون مع المجموعة الشرعية ليكون متوافقًا مع ممارسات منتجات التحوط في المؤسسات المالية وفق اتفاقية التحوط الرئيسية (TMA).

الجدير بالذكر أن المصرف وقع الاتفاقية مع عدد من أكبر البنوك العالمية للتعامل بهذا المنتج وفق الهيكلة المجازة، وستتوالى عمليات التوقيع مع عدة بنوك أخرى في المستقبل. ويعمل المصرف على أن يكون تقديم هذا المنتج هو بداية لسلسلة أخرى من منتجات المشتقات المالية للخزينة بهدف تنويع وسائل الاستثمار للمصرف.

تأتي هذه الخدمة الجديدة من مصرف الراجحي في إطار حرصه المستمر والدائم على تطوير خدماته المصرفية لعملائه لتلبية تطلعاتهم بما يتلاءم مع احتياجاتهم العصرية التي تتطور وتنمو باستمرار وبوتيرة سريعة، وتساهم ايضاً في تحقيق استراتيجية المصرف التي تركز على الارتقاء بقطاع الخدمات المصرفية للشركات ، والخدمات المقدمة لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة اللذان يعتبران المستفيدان المباشران من منتج التحوط الجديد اضافة الى عملاء المصرفية الخاصة.

المزيد من الأخبار