مصرف الراجحي يختتم نشاطاته التطوعية مع جمعية إطعام لعام 2019م

​​

نفذ مصرف الراجحي خلال العام الجاري فعاليات متكاملة بالتنسيق والتعاون مع جمعية إطعام لحفظ النعمة حيث امتدت الاتفاقية بين المصرف والجمعية على مدى العام 2019 كاملاً في ثمانية أشهر انقسمت إلى مرحلتين للنساء والرجال وكانت في جميع فروع الجمعية في الرياض وجدة والدمام والجبيل والأحساء وخصصت المرحلة الأولى لتطوع موظفين وموظفات المصرف في جميع المناطق في توزيع فوائض الطعام على المستفيدين بينما كانت المرحلة الثانية والتي اختتمت مؤخراً للمشاركة في تعبئة وتغليف فوائض الطعام في فروع الجمعية في كافة المناطق.

وخلال هذه الحملة التي تبناها المصرف على مدى ثمانية أشهر شارك الكثير من المتطوعين والمتطوعات من المصرف في جميع المدن وتعرفوا خلال الحملة على نشاطات الجمعية كما اطلعوا على آلية العمل لديهم وأسهموا مع موظفين وموظفات الجمعية اولاً في توزيع فوائض الطعام وثانياً في تعبئة وتغليف فوائض الطعام علماً بأن المتطوعين والمتطوعات خضعو لجميع الإجراءات المتبعة قبل البدء في عملية التعبئة والتغليف.

وعبرالمشاركون من المصرف عن سعادتهم الغامرة بهذه الشراكة بين المصرف وجمعية اطعام لهذا العام وإتاحة الفرصة لأكبر عدد من الموظفين والموظفات للإسهام في هذا العمل النبيل تطوعياً وأثنوا على نشاط الجمعية كما ابدو كامل الاستعداد للمشاركة في أي وقت سواء في تعبئة فوائض الطعام او توزيعها على المحتاجين في اماكن سكنهم ايماناً من موظفي المصرف بضرورة التكافل في تقديم هذه النوعية من الاعمال التي تضمن حفظ النعمة والاستفادة منها وتضمن ايضاً وصولها إلى المحتاجين في أفضل صورة وبأعلى جودة.

وتتسق جهود المصرف في تكثيف العمل التطوعي مع الرؤية السعودية 2030 التي جاء من اهدافها الوصول إلى مليون متطوع ، كما تتوافق مع طبيعة المجتمع وثقافته التي تحث على التعاون والتكاتف في الأعمال التي تخدم الصالح العام حيث يندرج هذا النشاط تحت نشاطات المسئولية الاجتماعية والعمل التطوعي للعام 2019م وهو احد البرامج العديدة التي تم اعتمادها على مدار العام لتخدم معظم شرائح المجتمع في كافة المناطق في المملكة العربية السعودية. ​​