مصرف الراجحي يوزع 2000 سلة غذائية في 10 مناطق ومحافظات

للعام الرابع على التوالي وتشمل 12 ألف مستفيد:

أنهى مصرف الراجحي تنفيذ برنامج توزيع سلال غذائية على المحتاجين قبل دخول شهر رمضان المبارك أعاده الله على الجميع بالخير واليمن والبركات.

وتولى الموظفون والموظفات في المصرف بقيادة سفراء المسؤولية الاجتماعية في المناطق، توزيع هذه السلال على المحتاجين في مناطقهم، وشارك 161موظفا بما مجموعه 805 ساعة تطوعية، كما تم توزيع عدد من السلال الرمضانية مباشرة إلى الجمعيات ذات العلاقة في مناطقهم.

وتحتوي السلال الغذائية على عدة أنواع من الأطعمة الدارجة والمتداولة في شهر رمضان المبارك تكفي ستة أشخاص، حيث تغطي المبادرة 12 ألف مستفيد وتم توزيعها في كل من الرياض، ومكة المكرمة، والمدينة المنورة، والطائف، والحدود الشمالية، والقصيم، وحائل، ومنطقة عسير، وجدة، وجيزان.

ولاقى البرنامج تفاعلا كبيرا من سفراء المسؤولية الاجتماعية لتنفيذه بأفضل صورة، خصوصا أنه يأتي هذا العام والعالم أجمع يمر بجائحة كورونا، الأمر الذي يجعل الاحتياج إلى تنفيذ مثل هذه المبادرات أكثر أهمية من الأعوام السابقة، إضافة إلى رغبة الجميع في كسب الأجر والثواب، خصوصا في هذا الشهر الكريم.

يُذكر أن المصرف يؤمن بأن هذه النوعية من الأعمال الاجتماعية تتوافق مع طبيعة المجتمع وثقافته التي تحث على التعاون والتكاتف في الأعمال التي تخدم المصلحة العامة، حيث تعد هذه المبادرة أحد البرامج العديدة التي تم اعتمادها على مدار العام لتخدم معظم شرائح المجتمع في جميع المناطق في المملكة.