مصرف الراجحي يرعى ملتقى الشباب وجائزة الشاب العصامي في القصيم

23 مارس 2016

رعى مصرف الراجحي كشريك رئيسي ملتقى الشباب التاسع ( شبابنا مستقبلنا) وجائزة الشاب العصامي في نسختها السابعة الذي اقيم يوم الثلاثاء الماضي برعاية الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم رئيس جائزة الشاب العصامي في مدينة بريدة والذي تنظمه الغرفة التجارية الصناعية بالقصيم وتم تكريم المصرف بهذه المناسبة.

وكرم أمير منطقة القصيم المصرف نظير مساهمته في هذه المناسبة بحضور فخامة الرئيس مهاتير محمد رئيس وزراء ماليزيا الاسبق، وتسلم درع التكريم نيابة عن المصرف الاستاذ صالح بن عبدالله الزميع مدير عام المجموعة المصرفية للأفراد.

وثمن الاستاذ زياد المشيقح الأمين العام لغرفة القصيم أمين عام جائزة الشاب العصامي مشاركة المصرف في البرنامج الذي تضمن مجموعة من الفعاليات والأنشطة في عدد من القطاعات.

وتأتي مشاركة ورعاية المصرف ضمن مشاريعه في خدمة المجتمع حيث ان هذا الملتقى والجائزة تهتم بفئة الشباب ودعمهم بشتى الصور للانخراط في سوق العمل عبر مشاريعهم الخاصة، وادراكا لأهمية تنمية روح المنافسة بين الشباب المكافح وترسيخ ثقافة العمل الحر بين أوساط المجتمع عامة والشباب بصفة خاصة.

ويعزز هذا الملتقى من انشاء الاعمال الصغيرة والمتوسط التي تشكل دعما اساسيا لأي اقتصاد، ورافدا لخلق الوظائف، وتحقيق الأحلام، واستغلال فرص خطط لها موهوبون، او عصاميون كالذين تم الاحتفاء بهم في الملتقى كنموذج للعمل والانتاج.

ويولي مصرف الراجحي اهتماما بالغا بقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة كإحدى اهم مرتكزات استراتيجيته للعمل والتطوير، وفق رؤية واضحة، وحلول مصرفية متوافقة مع احكام الشريعة الاسلامية، وخطط عمل انطلقت منذ فترة طويلة، وبدأت مرحلة التنفيذ والتطوير منذ العام 2006 عندما اصبح لهذا القطاع ادارة متخصصة في المصرف نجحت في تحقيق منجزات ملموسة.

ومعلوم أن مصرف الراجحي أطلق مراكز متخصصة لخدمة هذا القطاع بهدف زيادة نطاق خدماته للمنشآت الصغيرة والمتوسطة.

المزيد من الأخبار